مدينة الحراك

نشكر لك هذه الزيارة إذا رغبت بالتسجيل فمرحباً بك في أسرة المنتدى

منتدى مدينة الحراك

الموقع الجديد لمدينة الحراك انسخ الرابط من فضلك http://www.horakcity.net/vb

المواضيع الأخيرة

» مهم جدا للادارة
الجمعة يناير 21, 2011 12:01 pm من طرف محمد تيسير

» الى جميع الأعضاء الرجاء القراءة والرد
الأحد يناير 16, 2011 11:33 pm من طرف محمد السلامات

» ارجع الى الله وراجع نفسك
الأحد يناير 16, 2011 11:16 pm من طرف محمد السلامات

» الى الاعضاء الجدد والزوار
الأحد يناير 16, 2011 11:22 am من طرف Admin

» فوز نادي الحراك على نادي طفس 1/4
الأحد يناير 09, 2011 9:09 pm من طرف طلاس السلامات

» مبروك الفوز
الأحد يناير 09, 2011 9:02 pm من طرف طلاس السلامات

» 100 حكمة من كتاب حكم السابقون والاحقون
الأربعاء يناير 05, 2011 12:43 pm من طرف لؤي الزامل

» ابتسامات من التاريخ
الأربعاء يناير 05, 2011 12:36 pm من طرف لؤي الزامل

» عبارات في قمة الروعة
الأربعاء يناير 05, 2011 12:31 pm من طرف لؤي الزامل


    التواضع في معاملة الناس

    شاطر
    avatar
    لؤي الزامل

    عدد المساهمات : 98
    تاريخ التسجيل : 10/12/2010
    العمر : 27

    التواضع في معاملة الناس

    مُساهمة  لؤي الزامل في الإثنين يناير 03, 2011 12:29 pm



    االابتسامة .. ذلك التعبير الرباني الرائع الذي تملك به قلوب البشر، لا تكلفك شيء ولكنها تكسبك الكثير، فهي رغم بساطتها فإن لها تأثير السحر، وتعتبر جواز عبور لكل الحدود، وهي لغة تستطيع القول بأنها عالمية لا تحتاج إلي ترجمة لفهمها.
    وكفى بك دافعاً للابتسام قوله صلى الله عليه وسلم " تبسمك في وجه أخيك صدقة


    زاهر بن حِرام

    رجل بدوي فقير جداً …

    دميم الوجه……..

    يتاجر بين المدينة والبادية……..



    يدخل المدينة يوماً بحثاً عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ليسلم عليه……

    فلا يجد النبي صلى الله عليه وسلم في بيته ……

    يذهب إلى السوق ليبيع ما معه من بضاعة……….

    فإذا برجل يحضنه من ورائه……

    فيفزع زاهر ويقول

    …….من أنت ؟؟

    أرسلني يا هذا………

    يحاول زاهر الإفلات من يد الرجل فيفشل …….

    يحاول التعرف عليه…..فيلتفت إليه برأسه ……..

    فإذا هو رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    ترتسم على وجه زاهر بسمة تنسيه آلام فقره……

    ويستسلم بين يدي الرسول صلى الله عليه وسلم…..

    ويلصق ظهره بصدر النبي صلى الله عليه وسلم لينهل من

    حنان النبي صلى الله عليه وسلم……يستمر النبي باحتضانه

    ويحمله إلى السوق – ومن باب المزاح معه – ينادي : من يشتري العبد ؟

    …… من يشتري العبد ؟

    ينظر زاهر إلى نفسه فيجد في نفسه الفقر والدمامة وقلة الحال ……

    فيهمس في أذن النبي صلى الله عليه وسلم :إذاً والله تجدني كاسداً يا رسول الله ..

    فيقول النبي صلى الله عليه وسلم: لكنك عند الله لست بكاسد .. أنت عند الله غال .….

    هكذا كان النبي صلى الله عليه وسلم…..متواضعاً مع الفقير……

    لا يعامل المرء بما يملك من المال…يسعى لرسم البسمة في قلوب الفقراء قبل وجوههم ……..

    وبهذه الطريقة ملك قلوب الجميع.

    فكن أنت مثله …….تتأسى به في العطف على الفقير…

    ترسم بسمة في قلب فقير…..

    حتى يرفع يديه في جوف الليل يدعو لك

    بينما تكون أنت غارقاً في نومك……

    فإذا بدعائه يقرع أبواب السماء………….

    *
    *
    *

    فلا تدري…!!!…

    لعل ابتسامة في وجه فقير.. ..

    ترفعك عند الله درجات

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 19, 2018 5:35 am